التسويق ليس مجرد عنصر لنجاح مشروعك الخاص لكنه هو جوهر المشروع و هو سر نجاحه. مارك كوب، صاحب دالاس مافريكس والعديد من شركات وسائل الإعلام والترفيه، وضع اهمية التسويق بإيجاز عندما قال: “لا وجود للتسويق. لا وجود للشركة”. في هذا المقال تعرف معنا على اهميه التسويق للعلامة التجارية.

ماهو التسويق

يمكن تعريف التسويق بأنه العملية التي تنتقل من خلالها السلع والخدمات من مجرد مفهوم إلى حاجة أساسية للمستهلكين. بمعنى آخر، التسويق هو عملية جذب الأشخاص المهتمين بمنتج ما أو خدمة الشركة الي معرفتها وشرائها. يحدث هذا من خلال اجراء أبحاث عن السوق وتحليل وفهم العملاء المثالين المستهدفين لشراء المنتج. بالإضافة إلى ذلك، يتعلق التسويق بجميع جوانب العمل، بما في ذلك تطوير المنتجات وطرق التوزيع والمبيعات والإعلانات. ينقسم التسويق إلى العديد من العناصر وأنواع مختلفة، فيما يلي توضيح لكل منهما.

ما هو التسويق

اهميه التسويق للعلامة التجارية

ماذا لو كان لديك أفضل خط إنتاج أو افضل طعم علي قائمه طعام مطعمك، ولم يشترها أحد؟ ماذا لو كانت خدمة العملاء الخاصة بك سيئة لدرجة أنها يمكن أن تجعل فندقًا من فئة الخمس نجوم مخزيًا، لكن لم تتح لأحد فرصة تجربة ذلك؟ ماذا لو كنت قد بدأت عملًا رائعًا ولم يكن أحد يعلم به؟ هنا يكمن دور التسويق الاساسي، لأنه يخبر الجميع عن مشروعك.

التسويق يخبر العملاء عن مشروعك

تخيل أن منتجك يدعى “أ”. إذا رأى أحد العميل المنتج “أ” ، فما الذي يخطر في باله؟ ما هو المنتج؟ لماذا يجب علي استخدامها؟ أو لماذا يجب أن أختاره وهل اختار ما أستخدمه دائمًا؟ كل هذه الاسئله بينها عامل مشترك وهو التسأل عن معلومات عن المنتج لاخبار العملاء بها. ماذا يفعل التسويق حينها؟ يجذب عملاء جدد لمنتجك الجديد. بمعنى آخر، يقوم بتثقيف العملاء الحاليين والمحتملين بشأن مشروعك وكيف هم في حاجه اليه.

التسويق يضمن لك التفاعل مع الجمهور

هل تعرف نظرية “اتشريت و مشيت” “Buy and bye”؟ هذا يعني أن العميل يشتري منتجك وينسى شركتك و ينسى الخدمة المقدمه اليه، ربما ينساها حتي المرة القادمة التي سيحتاج الي خدمات شركتك أو ربما ينساها إلى الأبد. ومع ذلك، فإن التسويق يبقي عملك في أذهان الناس بعد انتهاء الصفقة – وقبل أن يحتاجوا إليك مرة أخرى، وبالتالي تزاد مبيعاتك.

لتحويل العملاء الجداد إلى عملاء مدى الحياة يحافظون على التعامل مع شركتك وشراء منتجاتك، يجب عليك إنشاء وبناء علاقات مع الأشخاص الذين يتفاعلون مع مشروعك. كمثال علي هذا إرسال رسائل متابعة ما بعد الشراء، والرد على العملاء على مواقع التواصل الاجتماعي مثل تويتر والفيس بوك، وإرسال رسائل عبر البريد الإلكتروني لاخبارهم بالعروض الخاصة أو معلومات عن الخدمات الجديدة. هذه هي بعض الطرق التي يمكن للتسويق من خلالها مساعدتك على البقاء على اتصال مع جمهورك المستهدف.

التسويق يبني مصداقية

باعتبارك مالك لمشروع، فأنت تعرف الآن أهمية السمعة الجيدة ضمان لنجاح مشروعك. المصداقيه تعمل علي ما إذا كان المستهلك يختار التواصل معك أو مع أحد منافسيك. نظرًا لأن التسويق ينشر معلومات عن مشروعك، فهو عامل رئيسي في سمعة مشروعك. وفقًا لذلك، يتخذ العميل قراره سواء أكنت موثوقًا أم لا.

التسويق يزيد المبيعات

هل يشتري العميل شيئًا لا يعرف أنه موجود اساسا؟ منطقيا، لا! هذا هو ببساطة دور التسويق. رسائل البريد الإلكتروني التي تعرض الإصدارات الجديدة، منشورات وسائل التواصل الاجتماعي التي تنبه العملاء إلى عمليات بيع وشراء تجارية عبر الإنترنت تساعد المستهلكين المحليين في العثور علي منتجك.

التسويق يكبر شركتك

هذه النقطة هي النتيجة الحتميه لتنفيذ النقاط الأربعة السابقة. التسويق في كثير من الأحيان يؤدي إلى نمو مشروعك. إذا نجحت في تثقيف العملاء، والحفاظ على مشاركتهم وتفاعلهم، وإنشاء سمعة قوية في أذهانهم وبيع منتجاتك لهم بذكاء، فمن المرجح أن ينمو مشروعك ويشتهر. علاوة على ذلك، فإن معظم الشركات (إن لم تكن كلها) تزدهر عند الاستحواذ على عملاء جدد. التسويق هو كيفية جذب هؤلاء العملاء الأولا والمحافظه علي وجودهم تاليًا.

اهمية التسويق

اصبح من الواضح تمامًا بعد معرفه اهميه التسويق للعلامة التجارية لماذا تحتاج إلى استراتيجية تسويق ممتازة. لا تظهر الشركة فقط في منتجاتها لان اي شركه تكون اكثر من مجرد منتج ولكن من مكونات الشركات المنتج وأشياء أخرى مثل الموظفين والمديرين وكل هذه المكونات معًا يشكلون إستراتيجية تسويقية تعكس أفكارهم وطموحاتهم اتجاه الشركه. التسويق يضع شركتك في طور الإعداد والتقدم والنمو.

الخاتمه

التسويق يبني علاقة مع العملاء. يمكن أن تكون علاقه ضعيفه أو قويه وفقًا لأساليب التسويق التي تستخدمها والتي بدورها يمكنها أن تجعلك في المقدمة أو العكس تمامًا! لذلك لا تنزلق ودع مزوّد يضعك علي القمة. تفقد خدمات التسويق لدي مزود لمعرفة كيف يمكننا وضع مشروعك علي القمة.